اسم الكلية

الأخبار

شعار جامعة القصيم

رؤية 2030

المزيد

رؤية 2030

رؤية 2030

المزيد

رؤية 2030

رؤية 2030

المزيد

رؤية 2030
​اختتمت أمس الأربعاء جلسات المؤتمر الدولي الثاني لنخيل التمر الذي نظمته جامعة القصيم برعاية صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم وحضور معالي وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي، بمشاركة أكثر من 384 باحثا وباحثة منهم 66 من داخل المملكة، و318 من الخارج، يمثلون 29 دولة.

 تناول هذا المؤتمر أهم النتائج العلمية المتعلقة باقتصاديات وتسويق التمور وتقنيات إنتاج ورعاية النخيل وسوسة النخيل الحمراء وتكنولوجيا تصنيع منتجات النخيل وآفات نخيل التمر ومكافحته والتقنية الحيوية.

ومن أبرز الدول المشاركة في هذا المؤتمر أمريكا واسبانيا وألمانيا وبريطانيا وهولندا والهند وفنلندا وبيرو ونيجيريا وباكستان ومصر والجزائر وعمان وتونس والسودان والمغرب والعراق واليمن والبحرين وباكستان.

وقد نظمت اللجنة المنظمة في كلية الزراعة ووالطب البيطري جولات تعريفية للمشاركين على أهم المعالم في منطقة القصيم وزيارة لبعض مشاريع النخيل المتميزة في المنطقة.

كما أقيم على هامش المؤتمر معرضا يضم أحدث التقنيات في مجال إنتاج وتصنيع وتسويق التمور بمشاركة عدد من الجهات الحكومية والخاصة من داخل المملكة وخارجها, وكذلك نماذج من أصناف التمور المنتجة وأخرى من الصناعات المنزلية والصناعات المعتمدة على التمور ومكونات النخلة الأخرى وجناحًا خاص للصناعات التراثية والتقليدية التي تعتمد على أجزاء النخلة الأخرى وجناحًا للأدوات التقليدية والتراثية المستخدمة في خدمة نخيل التمر وجناحًا للشركات المصنعة لمكائن ومعدات وآلات وتقنيات خدمة الأشجار وايضاً للآلات ومعدات معاملة التمور بعد الحصاد.